آخر الأخباروزارة الاقتصاد والموارد

مشاركة رئيس مجلس الوزراء المهندس “علي كده” ووزير الاقتصاد والموارد الأستاذ “باسل عبد العزيز” ووزير الداخلية الأستاذ “أحمد لطوف” ووزير الإدارة المحلية والخدمات المهندس “قتيبة الخلف” ووزير العدل القاضي “أنس منصور السليمان” ورئيس جامعة إدلب والمكلف بتسيير أعمال وزارة التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور “أحمد ابو حجر” في الندوة الحوارية التفاعلية بعنوان “حكومة الإنقاذ بين عامي 2017 2021”.

وزير الاقتصاد الأستاذ “باسل عبد العزيز” متحدثا في الندوة الحوارية التفاعلية أمام ممثلين عن شرائح المجتمع : “لا يخفى على أحد إجرام النظام وتدميره للبنى التحتية من قصف المنشآت الصناعية ومحاربة أهلنا في قوت يومهم منذ اليوم الأول للثورة السورية المباركة”.

وزير الاقتصاد الأستاذ “باسل عبد العزيز”: “رافق حملات النظام المجرم انتشار الفوضى الاقتصادية والبطالة وازدياد حملات التهجير الممنهجة للأهالي والتي أثرت على النمو الاقتصادي في المحرر”.

وزير الاقتصاد الأستاذ “باسل عبد العزيز”: “من الواقع الصعب للوضع الاقتصادي في المحرر؛ انطلقت وزارة الاقتصاد لتساهم في البناء التنمية من خلال رؤيا ثورية وخلق بيئة استثمارية وتنمية الصناعات والتجارة الخارجية والداخلية في المحرر”.

وزير الاقتصاد الأستاذ “باسل عبد العزيز”: “نظمت المديرية العامة للتجارة والتموين كافة الشركات، عبر أمانة السجل التجاري بالتنسيق مع غرفة تجارة وصناعة سوريا الحرة حيث قيدت 2470 شركة”.

وزير الاقتصاد الأستاذ “باسل عبد العزيز”: “تعمل الوزارة عبر جهاز حماية المستهلك على ضبط الأسواق ومنع حالات الغش والغبن ومراقبة صلاحية المواد الغذائية”.

وزير الاقتصاد الأستاذ “باسل عبد العزيز”: “منعت الوزارة -عبر دائرة حماية الملكية- حالات التزوير والتقليد للعلامات التجارية حيث منحت 55 علامة فارقة و30 وكالة تجارية”.

وزير الاقتصاد الأستاذ “باسل عبد العزيز”: “تعمل الوزارة بخطوات مدروسة على تحقيق استقرار عمل الأسواق عبر اعتماد الليرة التركية والاستغناء على الليرة السورية”.

وزير الاقتصاد الأستاذ “باسل عبد العزيز”: “تشتري المؤسسة العامة لتجارة وتصنيع الحبوب القمح من المزارعين بسعر مدعوم للحفاظ على استمرار الإنتاج ضمن المناطق المحررة”.

وزير الاقتصاد الأستاذ “باسل عبد العزيز”: “انتهينا من دراسة مشروع إقامة مدينة باب الهوى الصناعية بكلفة تقديرية 3.5 مليون دولار”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى