آخر الأخباروزارة الزراعة والري

وزير الزراعة والري الدكتور “محمد الأحمد” يترأس اجتماع العاملين في المديرية العامة للزراعة بحضور رؤساء الدوائر المركزية ورؤساء الدوائر والشعب في المناطق والنواحي.

للحديث عن دورهم ضمن خطة الوزارة؛ وزير الزراعة يجتمع برؤساء الدوائر والشعب في المديرية العامة للزراعة

اجتمع وزير الزراعة والري الدكتور “محمد الأحمد” والمدير العام للزراعة المهندس “أحمد الحمود” برؤساء الدوائر المركزية في مديرية الزراعة ورؤساء الدوائر والشعب في المناطق والنواحي.

في بداية الاجتماع تحدث الدكتور “محمد الأحمد” عن ضرورة تضافر الجهود للنهوض بالقطاع الزراعي كونه من أهم القطاعات في المحرر، مشددا على أن هذا الأمر أمانة في أعناق العاملين في الوزارة، حيث طلب من الحاضرين بذل كل جهد ممكن لإنجاح مهامهم.

وأكد وزير الزراعة والري على ضرورة تطبيق خطة الوزارة في دعم المزارعين الراغبين بزراعة محصول القمح للعام القادم، من خلال تقديم البذور الجيدة والسماد والمحروقات، إضافة للمبيدات الحشرية عند الحاجة إليها على أن تسترد قيمة هذا المستلزمات من قيمة القمح المستلم من المزارعين عند الحصاد.

كما طلب من مسؤولي الدوائر و الشعب أن يشجعوا المزارعين على استخدام وسائل الري الحديثة لتوفير المياه حفاظا على الموارد المائية المحدودة في المنطقة، ودفعهم لاستخدام الطاقة البديلة من منظومات شمسية وكهرباء والاستغناء عن الديزل في ضخ مياه الري.

ومن جهته تحدث المدير العام للزراعة المهندس “أحمد الحمود” عن الهيكلية الجديدة للمديرية العامة للزراعة وإحداث مديريتين جديدتين هما: مديرية زراعة إدلب، ومديرية زراعة الحدود تتبع لهما الدوائر والشعب الموجودة سابقا بهدف زيادة التنظيم ولمتابعة الأمور الزراعية بشكل أسرع.

وفي مداخلة لرئيس شعبة معرة مصرين الأستاذ “غسان شريف” تحدث عن ضرورة تشكيل لجنة مركزية من الوزارة لمراقبة عمل الصيدليات الزراعية والبيطرية ومراقبة انتهاء صلاحية المواد الموجودة والمتداولة فيها.

وحث رئيس دائرة الشؤون الزراعية والوقاية الأستاذ “عبد اللطيف غزال” على وضع حد للزحف العمراني على الأراضي الزراعية بالتعاون مع الجهات ذات الصلة، حفاظا على ما تبقى من الأراضي الزراعية.

وأشار رئيس دائرة الأعلاف المهندس “مصطفى المصطفى” إلى غلاء الأعلاف والمعاناة التي يكابدها مربو الأغنام نتيجة ارتفاع أسعار الأعلاف وانخفاض مساحات الرعي هذا العام.

وفي الختام تم الخروج بمجموعة من النقاط الرئيسية لتطوير العمل في الزراعة وتربية الحيوان، فيما جرى التأكيد على مهمة كل مديرية ودائرة وشعبة في عمل جماعي متكامل هدفه دعم القطاع الزراعي والنهوض به.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى