آخر الأخباروزارة الزراعة والري

اجتماع مدير الزراعة المهندس “أحمد الحمود” ورئيس دائرة الصحة والثروة الحيوانية الدكتور “أحمد اليوسف” مع ممثلين عن مربي المواشي وتجارها، لبحث واقع قطاع المواشي في الشمال السوري المحرر وتشكيل جمعية مربي المواشي.

اجتمع المدير العام لمديرية الزراعة المهندس “أحمد الحمود” ورئيس دائرة الصحة والثروة الحيوانية الدكتور “أحمد اليوسف” بعدد من مربي المواشي والتجار المهتمين بتربية وتجارة المواشي ومستلزماتها للحديث عن أهم المشاكل التي تواجههم ولتشكيل جمعية تعنى بتحقيق مصالحهم.

   

وتحدث المهندس “أحمد الحمود” عن أهمية تربية المواشي كداعم لاقتصاد المحرر مشيرا إلى أن العاملين فيها عددهم كبير نسبة إلى عدد سكان الشمال المحرر، وقال إن تربية المواشي من أهم ركائز الأمن الغذائي طالبا من الحاضرين أن يعرضوا المشاكل والعقبات التي تواجههم لتجازوها أو إيجاد الحلول المناسبة لها.

بدوره أكد الدكتور “أحمد اليوسف” أن دائرة الصحة الحيوانية لديها فريق مختص بمتابعة القطعان، وأضاف: “عند ورود أية شكوى عن وجود مرض أو إصابة لقطيع ما؛ فإن الدائرة توجه الفريق المتخصص لتحديد المرض ووصف العلاج وتوفيره إن وجد، وتتابعه حتى يشفى بالكامل”، وشدد على أن تشكيل الجمعية يمكن أن يجعل عمل الدائرة أسهل وأسرع للطرفين”.

وطالب مربو المواشي بإيجاد جهة تعنى بتصدير الفائض من إنتاج الماشية ومنتجاتها إلى خارج المحرر، وخاصة عند زيادة المعروض منها، مؤكدين أن هذا يعد جزءا من الأولويات بالنسبة إليهم.

وفي نهاية الاجتماع رفعت أسماء كمقترح لتشكيل جمعية المواشي للاطلاع على المستجدات في الساحة الزراعية وعلى المستجدات التي تواجه المربين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى