اتحاد النقابات العامةوزارة الاقتصاد والموارد

لمناقشة تأثير انخفاض قيمة الليرة التركية وارتفاع أسعار الطحين العالمية على سعر الخبز، معاون وزير الاقتصاد والموارد الأستاذ “أحمد عبد الملك” يجتمع مع عدد من مديري المخابز الخاصة العاملة في إدلب.

اجتمع معاون وزير الاقتصاد الأستاذ “أحمد عبد الملك” مع عدد من مديري الأفران الخاصة في إدلب لمناقشة تدهور العملة التركية والتأثير السلبي لذلك على ارتفاع أسعار الخبز.
وقال الأستاذ “أحمد عبد الملك”: إن وزارة الاقتصاد والموارد تعمل جاهدة على حل المشاكل العالقة وإن تدهور العملة التركية وعددا من العوامل الأخرى انعكس سلبا على سعر الخبز.
وأضاف معاون وزير الاقتصاد أن وزارة الاقتصاد تدعم المخابز العامة والخاصة إذ تمدها بالمحروقات بسعر التكلفة لتخفيض تكلفة الرغيف، وذلك بنحو 6000 برميل مازوت شهرياً.
وأشار معاون الوزير إلى بعض الحلول التي سيجري طرحها في الأيام القليلة القادمة ما من شأنه المساهمة في استقرار سعر الخبز في المناطق المحررة، كما ستطرح قانونا يحدد الحد الأدنى لأجور العاملين يتوافق مع الحد الأدنى لاحتياجات العائلة.
بدورهم اشتكى أصحاب الأفران الخاصة من ارتفاع تكلفة الخبز وتحملهم خسائر مادية نتيجة ذلك مطالبين برفع سعر الخبز كي تتمكن مخابزهم من تقديم هذه المادة للأهالي في المناطق المحررة.
يذكر أن وزارة الاقتصاد والموارد أقامت عددا من الندوات التي تناولت واقع ارتفاع أسعار الخبز في الشمال المحرر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى