آخر الأخباروزارة الاقتصاد والموارد

دعوة من مجلس الشورى؛ رئيس الحكومة ووزيرا الاقتصاد والزراعة يشاركان في جلسة طارئة لبحث غلاء الأسعار

 

بدعوة من رئيس مجلس الشورى الدكتور “مصطفى موسى” شارك رئيس مجلس الوزراء الأستاذ “علي كده” ووزير الاقتصاد والموارد الأستاذ “باسل عبد العزيز” في الجلسة الطارئة التي دعا إليها مجلس الشورى العام، بحضور القائد “أبي محمد الجولاني” ووزير الزراعة والري الدكتور “محمد الأحمد” ووزير الأوقاف الأستاذ “حسام حاج حسين” وأعضاء مجلس الإفتاء الأعلى.

إذ تركزت كلمات الحاضرين على بحث أسباب أزمة غلاء الخبز ووضع حلول إسعافية لها، والتعامل مع تدهور قيمة العملة التركية.

وفي كلمته تحدث وزير الاقتصاد والموارد عن أعمال وزارته لتطوير الحركة الصناعية والتجارة وخاصة إنشاء مدينة باب الهوى الصناعية، وما يمثله ذلك من توفير لفرص العمل في المناطق المحررة.

وأشار وزير الاقتصاد والموارد إلى أن الوزارة تسعى لحل أزمة غلاء الخبز، مؤكدا أن الغلاء عالمي ومرده الارتفاع في أسعار النفط والطحين، إضافة لتدهور قيمة العملة التركية لأنها العملة الأكثر تداولا في الشمال المحرر.

وفي مخرجات الجلسة أكد وزير الاقتصاد والموارد أن الحكومة ستبدأ قريبا بدعم ربطة الخبز، لإعادة وزنها إلى 600 غرام مع الإبقاء على سعرها 2.5 ليرة تركية، وأن وزارة الاقتصاد والموارد ستعمل على ضبط أسعار جميع السلع الاستهلاكية للتخفيف -قدر الإمكان- من هذه الأزمة التي يعاني الأهالي منها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى