آخر الأخبارحكومة الإنقاذ السورية

كلمة رئيس مجلس الوزراء المهندس “علي كده” خلال حفل تكريم الطلبة الأوائل في جامعة إدلب.

المهندس “علي كده”: إن التفوق يجعلنا نشعر بنشوة النصر والزهو وحين يكون التفوق تحت خطر القصف الهمجي المستمر، ووجع الحصار اللاإنساني ووطأة قصف الطغاةِ المجرمين، يصبح النجاح أكثر لذةً ومتعة، ويصبح نجاحاً بنكهة التحدي وطعم الإصرار.

المهندس “علي كده”: إن نجاحكم هو شكل مبهج من أشكال الثورة، بل هو ثغر مهمٌ يؤازر أبطال ثغور الجبهات العسكرية، وباسمكم جميعاً نوجه لهم التحية وأسمى آيات الحب والاحترام والعرفان ولقد رفعنا شعار بناء الإنسان بوصفه اللبنة الأساسية في صرح الحضارة، لذلك نهتم بجامعتكم وبتشجيعها ورعايتها.

المهندس “علي كده”: نسعى لجعل الجامعات مصنعا للرجال ينتج الكوادر المؤهلة ذات الخبرة وينتج العقول المبدعة والأيدي الماهرة من أجل استمرار العملية التنموية ونحن في الحكومة لن ندَّخر جهداً في إحداث المشاريع الاقتصادية والصناعية والزراعية، كي نخلق فرصاً للعمل نستوعب بها طاقاتكم ونستفيد منها ونستثمرها.

المهندس “علي كده”: سنجعل أولوية التوظيف في مؤسساتنا لخريجي جامعة إدلب والمتفوقين منهم أولاً وأناشدكم أبنائي الطلبة أن تتحملوا مسؤولياتكم وأن تعملوا بروح الفريق وبإيجابية وبغيرة عامة، وأن تتغلبوا على النظرة الذاتية الضيقة.

المهندس “علي كده”: إذا كانت إدلب مغناطيس الثورة التي جذبت الأحرار الشرفاء أمثالكم، فإنها بذات الوقت منطلق للرجوع إلى كامل بلدنا المغتصب واستعادته من عصابة الظلم والإجرام.

المهندس “علي كده”: قضيتنا الثورية لم تنته، فنحن نبني في إدلب وعيوننا ترنو إلى دمشق وقلوبنا تهفو إلى كل بقاع بلدنا سوريا، التي هُجِّر أغلبكم منها قسراً بفعل الطغاة المجرمين، فهنيئاً لكم نجاحكم بالتفوق ،وهنيئاً لذويكم هذا الشباب الواعد، فبكم نعتز ونفتخر، وبكم نتقدم ونتطور، وبكم نتابع مشروعنا الثوري التنموي النهضوي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى