آخر الأخبارحكومة الإنقاذ السورية

مجلس الوزراء يعقد اجتماعا طارئا بعد ظهور أول إصابة بفيروس كورونا.

رئيس مجلس الوزراء المهندس “علي كده”: اجتمعنا اليوم في ظل تعرض المناطق المحررة لأول إصابة بفيروس كورونا، وسنتخذ إجراءات احترازية لحماية أهلنا في المناطق المحررة، وندعو المنظمات الإنسانية ومنظمة الصحة العالمية للمشاركة في تحمل مسؤوليتها أمام التجمع البشري الكبير في الشمال المحرر، والذي يهدد المنطقة كاملة ولن يقتصر على الشمال.

وزير الصحة الدكتور “أيمن جبس”: أبلغنا جميع المشافي والمراكز الصحية بضرورة رفع الجاهزية القصوى لاستقبال الحالات الطارئة، والحالات المرضية بشكل عاجل.

وزير التربية والتعليم الأستاذ “عادل حديدي”: سنزيد من الإجراءات الاحترازية كتعقيم المراكز والقاعات الامتحانية، وإلزام الطلاب والمراقبين بارتداء الكمامات، ومنع التجمعات أمام المراكز وتعقيمها، وسنعمل على إيقاف الدوام الصيفي في المدارس، وانتهاج التعليم عن بعد.

وزير الأوقاف الدكتور “إبراهيم شاشو”: سنوجه القائمين على المساجد للقيام بالإجراءات الوقائية اللازمة، من تعقيم للمساجد وتقصير فترة الخطبة قدر المستطاع والتخفيف من التجمعات قبل الصلاة وبعدها والتباعد في الصلاة ولبس الكمامات.

وزير الاقتصاد والموارد الأستاذ “باسل عبدالعزيز”: وجهنا جميع الأفران والمخابز في المناطق المحررة للتشديد على التعقيم وارتداء الكمامات والقفازات أثناء صناعة الخبز وتوزيعه وتعقيم الأفران بشكل دوري.

وزير الإدارة المحلية والخدمات المهندس “قتيبة الخلف”: سنقوم بالعمل على التخفيف من التجمعات في الأسواق الشعبية وغيرها بما يضمن سلامة أهلنا قدر المستطاع، وسنوجه العاملين في المؤسسات لاتخاذ التدابير الوقائية اللازمة.

وزير التنمية والشؤون الإنسانية الدكتور “عبد الرحمن شموس”: أبلغنا جميع المنظمات الإنسانية والجمعيات الخيرية العاملة في الشمال المحرر بالتشديد على الإجراءات الوقائية المفروضة أصلا، ونحن واثقون بتعاونهم واستجابتهم، وندعو منظمة الصحة العالمية ومنظمة حقوق الإنسان لتحمل هذه الأعباء، في ظل تفاقم المأساة وسعي روسيا لإيقاف المساعدات الإنسانية عن أهلنا ودعم آلة الإجرام والقتل الممثلة بالنظام السوري.

وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور “فايز الخليف”: سنوقف إعطاء المحاضرات في كافة الجامعات والمعاهد العامة والخاصة وسنتخذ الإجراءات الوقائية الكاملة من تعقيم ومنع التجمعات والتباعد وارتداء الكمامات والقفازات أثناء تقديم الامتحانات حرصا على سلامة أبنائنا الطلاب والطالبات.

وزير الداخلية الأستاذ “أحمد لطوف”: سنقوم بتعليق الزيارات للموقوفين، كما سنعمل على تعقيم السجون بشكل يومي، ونحن جاهزون للتعاون مع باقي الوزارات لإنجاح التدابير المتخذة التي من شأنها حماية أهلنا في المناطق المحررة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى