آخر الأخبارالمديرية العامة للرياضة والشبابحكومةالإنقاذ

رئيس مجلس الوزراء المهندس “علي كده” يجتمع بالمدير العام للرياضة والشباب “طاهر حميدي” وعدد من النخب الرياضية لمناقشة سبل تطوير الحياة الرياضية في المناطق المحررة.

للارتقاء بمستوى رياضات المحرر؛ رئيس الحكومة يجتمع بعدد من النخب الرياضية

استقبل رئيس مجلس الوزراء المهندس “علي كده” وفداً من المديرية العامة للرياضة والشباب برئاسة المدير العام للرياضة والشباب الدكتور “طاهر حميدي” على رأس وفد من العاملين في المديرية وعدد من الرياضيين على مستوى الشمال المحرر.

وناقش رئيس الوزراء مع الوفد واقع النشاط الرياضي من ناحيتي الرياضيين والمنشآت الرياضية، متناولين موضوع العوائق التي تواجه مديرية الرياضة، وخاصة تأثير انتشار فيروس كورونا على الحياة الرياضية.

وتحدث المهندس “علي كده” عن جهود الحكومية الرامية إلى دعم الرياضة لدورها الكبير في بناء مجتمع سليم وقوي، مستشهداً بقول رسول الله صلى الله عليه وسلم “المؤمن القوي خير وأحب إلى الله من المؤمن الضعيف وفي كلٍ خير”.

وأكد رئيس الوزراء حرص حكومته على استمرار الألعاب والتدريبات الرياضة بكل أشكالها من خلال مديرية الرياضة والشباب، وبالتعاون بين المدربين وأبطال الرياضات في كامل الشمال المحرر.

وأشار الدكتور “طاهر حميدي” مدير الرياضة والشباب إلى الصعوبات التي تواجه مديريته في تأمين النفقات الخاصة بالمسابقات الرياضية بأنواعها المختلفة، إضافة إلى تكاليف صيانة الملاعب، بسبب قلة الموارد المالية.

وأعرب المهندس “علي كده” عن اهتمام حكومة الإنقاذ بالرياضة والرياضيين، حيث أن هذا القطاع يحتاج إلى بعض الإصلاحات الإدارية، مؤكدا أن الحكومة ستدعمه بمبلغ يسد حاجاته حسب الإمكانيات المتاحة.

واختتم الاجتماع بالاتفاق على إصدار قانون ينظم العمل الرياضي وتجهيز هيكلية خاصة بمديرية الرياضة، ليصار إلى بناء اتحاد لكل نوع من الرياضات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *