آخر الأخبارحكومةالإنقاذ

اجتماع رئيس مجلس الوزراء مع خطباء المساجد في منطقة أطمة شمال إدلب

اجتمع رئيس مجلس الوزراء المهندس “علي كده” مع خطباء المساجد في مدينة أطمة بحضور عدد من الخطباء ورجال العلم، لتعزيز دور المساجد في توعية الأهالي وحثهم على مساندة إخوانهم المهجرين والعمل مع المجاهدين والثوار، لصد حملة الاحتلال الروسي على المناطق المحررة.

وتحدث رئيس مجلس الوزراء عن دور الحكومة في الفترة الحالية وما تقوم به من أعمال تدشيم وتحصين ورباط وقتال، لمساندة المجاهدين في الدفاع عن الأرض والعرض والدين.

وأشار إلى الدور الكبير الذي تلعبه المساجد، من خلال حشد الطاقات والإمكانيات لمساندة المجاهدين على الجبهات، وأن الواجب التكاتف والتعاون لصد عادية الاحتلال الروسي

وأكد على دور الخطباء في حشد أبناء مناطقتهم للمشاركة في عمليات التدشيم والتحصين وجمع التبرعات، من أجل تجهيز المقاتلين بالعدة والعتاد.

وتكلم رئيس مجلس الوزراء عن الشائعات التي يحاول الاحتلال الروسي ضخها ونشرها بين الأهالي، لكسر الثوار عن إرادة القتال، وهنا يكمن دور الخطباء في المساجد في توجيه هؤلاء الشباب وتوعيتهم، ليكونوا في خندق واحد مع المجاهدين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *