آخر الأخباروزارة الصحة

مقال لوزير الصحة في حكومة الإنقاذ الدكتور “أيمن جبس” حول نشأة وباء كورونا وانتشاره

,يعتبر فيروس كورونا أو الفيروس الإكليلي هو من الفيروسات الريبية RNA التي تسبب أعراض الرشح العادي، ونادرا ما كانت تؤدي إلى مضاعفات خطيرة حتى موسم عام 2002-2003 حيث ظهرت سلالة خطيرة أدت إلى ما يسمى وباء SARS أو المتلازمة التنفسية الحادة الشديدة، وأصابت قرابة 8000 شخص مع نسبة وفيات تقارب 10%، وتركزت الإصابات حينها في الصين وهونكونغ، ومصدر الفيروس كما تشير معظم الدراسات هو الخفاش.

اختفى الوباء عام 2004 ليعود بسلالة جديدة عام 2012 أدت إلى وباء يسمى MERS أو المتلازمة التنفسية الشرق أوسطية، ومصدر الفيروس المشتبه هو الخفاش أيضاً، وتركزت الإصابات حينها في دول الخليج وانتقلت منها إلى دول حوض المتوسط والمملكة المتحدة، وكان عدد الإصابات قرابة 550، ونسبة الوفيات قرابة 25%، مع استمرار هذه السلالة حتى الآن على شكل إصابات ووفيات فردية متفرقة.

في نهاية 2019 ظهرت في الصين سلالة جديدة تسمى COVID 19 وتسببت بعدد كبير من الإصابات قياسا للوبائين السابقين، ثم لتنتشر إلى أنحاء مختلفة من العالم، ومصدر الإصابة الرئيسي المشتبه في كل مرة هو الخفاش.

بلغ عدد الدول التي أعلنت وجود إصابات بفيروس كورونا بين مواطنيها حتى تاريخ 2020/3/17 151 دولة، وارتفع عدد الإصابات على مستوى العالم إلى 167511 إصابة، أما عدد الوفيات فبلغ 6606 وفاة.

أعراض وباء كورونا:
تمتد فترة الحضانة ( أي بين دخول الفيروس إلى الجسم و ظهور أعراض المرض ) من 1 – 14 يوم، وبالمتوسط 2 – 7 أيام .

80 % من الإصابات هي إصابات خفيفة إلى متوسطة، تتظاهر على شكل نزلة برد، وأهم الأعراض التي يعاني منها المصاب هي الحمى والسعال والتعب والزكام، وربما القشع والإقياء والإسهال.

15 % من الإصابات شديدة وتتظاهر بضيق نفس مترقي وتوعك شديد.

5 % من الإصابات تكون خطيرة وتتظاهر بقصور تنفسي حاد وأحيانا قصور دوراني أو قصور كلوي حاد، ونسبة كبيرة من هؤلاء المرضى يحتاجون إلى تهوية آلية.
الأعراض تكون خفيفة عند الأطفال والمرضى الأصغر سنا، أما الأعراض الشديدة فتكون عند المتقدمين بالسن، وعند المرضى الذين لديهم أمراض مزمنة، مثل قصور القلب والداء السكري والمرض التنفسي المزمن والقصور الكلوي وغيرها من الأمراض المزمنة.

تزول أعراض المرض في الحالات الخفيفة خلال أسبوعين على الأكثر، في حين أنها تستمر من 2 – 8 أسابيع في الحالات الشديدة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *